ما المقصود بحركة تطور الظاهرة ؟؟

ما المقصود بحركة تطور الظاهرة ؟؟

نتابع عرض الدراسه القيمة عن الماركسية  … والحلقه اليوم تتحدث عن حركة تطور الظاهرة 

تبقى اذا حركة تطور الظاهرة ،ما المقصود بحركة تطور الظاهرة ؟؟

هذا ما يبين عنه قانون نفي النفي .

لنعود الى هذا القانون : قانون نفي النفي .

يفيدنا قانون نفي النفي أولا بأن حركة التطور ليست حركة خطية بل حركة لولبية وإن كانت هذه الحركة اللولبية لها محور رأسي يتجه للأمام وأعلى دوماً في سلم التطور أن تصور حركة التطور الصحيح ليس كحركة خطية وانما كحركة لولبية حيث الظاهرة في حركتها تعود إلى النقطة التي انطلقت منها لكن في مستوى أعلى .

من أين يأتي القول بالحركة اللولبية للتطور الظاهري ؟؟ إن حركة التطور هي عبارة عن سلسلة تناقضات ، حيث يتم تجاوز المراحل إلى مراحل جديدة ، لكن المراحل مثل الحلقات تتداخل ، إن فصل كل حلقة على حدا مسألة شبه مستحيلة .

ان باستطاعتنا تمييز الحلقة من خلال ذلك التركيب الذي تهيمن عليه تشكيلة معينة ، لكننا لا نستطيع الزعم ان الحلقة مستقلة تماما لا عن الحلقة التي تسبقها في السلسلة ولا عن الحلقة التي تليها ، مع ذلك هذا لا يمنع انها هي حلقة لوحدها .

اننا لو ركزنا انتباهنا على احدى الحلقات نجدها متداخلة مع حلقة سابقة وحلقة لا حقة ، هذا تماما هو شكل الظاهرة وهي تحوي في رحمها نقائضها ، من الصعب ان يتضح هذا امامنا ، اذا لو اردنا القياس على مثال عملي اجتماعي ، اخذنا اي تشكيلة اجتماعية اقتصادية ، كالاقطاع مثلا في الحالة الاقطاعية النموذج السائد في الظاهرة الاجتماعية هو نموذج الانتاج الاقطاعي ، طبقة ارستقراطية صغيرة مالكة للارض الزراعية التي هي عصب عملية الانتاج : مزارعين اقنان ، يمثلون الاغلبية ، لكن هناك ايضا عبيد من مخلفات مرحلة اسبق ، وهناك نشاط تجاري يتبرعم ، وبداية لصناعة المنيفاكتورا  ، لكن هذا لا يمنع ان الوصف الذي ينطبق على التشكيلة هو انها (الاقطاع ) لان هذا هو النمط المهيمن على التشكيلة .

ان الانتقال الذي يتم من مرحلة الى اخرى هو عملية نفي للمرحلة السابقة ، لكنه نفي ديالكتيكي ( نفي جدلي ) : ان ظاهرة التحول من نمط الانتاج الاقطاعي لنمط الانتاج الرأسمالي هي عملية نفي ديالكتيكي ، لان التغيرات التي راحت تتكرس ببروز النمط التجاري وتراكم الرأسمال التجاري وبداية الصناعة ، راح يحول معه النمط تدريجيا لصالح الانتاج الرأسمالي ضد النمط الانتاجي الاقطاعي : انه وهو يهيمن – اي نمط الرأسمالي – يقوم بعملية نفي للنمط السابق وهو الاقطاعي . وما ان يدخل المجتمع النمط الراسمالي حتى يتحول شكل الظاهرة التي هي التشكيلة الاجتماعية الاقتصادية هنا ويسود الشكل الانتاجي الرأسمالي ، الا ان هذا لا يمنع ان نجد على ضفافه نمط انتاج اقطاعي هو من مخلفات اسلوب الانتاج السابق ، لكنه لا يمثل ظاهرة مهيمنة .

  • Social Links:

Leave a Reply